بیوگرافی و آرشیو اشعار عبدالرحمن العوضی
به صفحه اشعار « عبدالرحمن العوضی » خوش آمدید. در این صفحه، اشعار ایشان به همراه لینک نغمه‌ای که توسط یکی از هنرمندان نغمه دات نت اجرا شده، برای شما عزیزان فراهم آمده است.

عبدالرحمن العوضی

بیوگرافی

بیوگرافی ثبت نشده است...

  • 72 بازدیدها
  • 0 گوش داده شده
  • 0 پسندها
  • 0 دانلودها

آرشیو اشعار

  • صاحب النسب ویرایش
    هو صاحبُ النسبِ الشريفِ تفرّدًا ... ‏بالطهرِ منذُ خليقةِ الإنسانِ ... ‏من طيّبِ الأصلابِ صيغَ المصطفى ... ‏حتى استقرَ بأطهرِ النسوانِ ... ‏أكرم بمن آباؤُهُ قد شُرِّفوا ... ‏بالوحيِ لا بالملكِ والتيجانِ ... ‏فمن الخليلِ إلى الذبيحِ سعى الهدى ... ‏لكِنانةٍ كالنورِ في الأبدانِ ... الشوقُ يدفَعُها لكوكبِ هاشمٍ ... توقًا إلى الميلادِ والإعلانِ ... أسماهُ ربُّ العالمينَ محمدًا ... والاسم للمختار كالعنوانِ
    سروده را با نوای مُنشدین زیر بشنوید:
  • الحسن و الحسین ویرایش
    مع الاسف متن شعر یافت نشد..
  • أرحنا بها ویرایش
    إذا ما اعتراك الأسى والوبال ... وظن الفؤادُ الخلاصَ مُحال ... توجّه إلى الله في مسجدٍ ... وردد أرحنا بها يا بلال ... فنور الإله توقّد في ... بيوتٍ يُسبحُ فيها رجال ... يبيتون فيها بذكر اسمهِ ... وما شابهم حبُّ جاهٍ ومال ... فأقبل عليها تجد راحةً ... ستنزاحُ عنك الهموم الثقال ... فإن الصلاةَ ملاذٌ لنا ... وبالله دومًا يطيبُ الوصال ... تقّرب إلى الله واسأل تنل ... من الله ماكان صعبَ المَنال ... وكن في جموع الذين سَمَو ... بحبّ الإلهِ البهيِّ الجمال ... إذا أوصد الناس أبوابهم ... فباب السما مُشرعٌ لا يزال ... وما خاب من مد كفَّ الرجا ... لربٍ قريبٍ يجيبُ السؤال
    سروده را با نوای مُنشدین زیر بشنوید:
  • سلام علی قاهرین العداء ... سلام علی غزة الصامدین ... سلام علیکم و روحی لدیکم ... تتم صفوف حماة العرین ... کشفتم زیف اقنعة ... تخفی خلفها الأعداء ... و الهمتم شعوب الأرض ... نصر قضیة غراء ... فقد صارت بطولتکم ... نشیدا عم فی الأرجاء ... أعدتم بدر امتنا ... فقید اللیلة الظلماء
    سروده را با نوای مُنشدین زیر بشنوید:
  • تلوتک ویرایش
    تلوتُكَ فاتّصلتُ بذي الجلالِ ... بقربك قد غدوت بخير حالِ ... فإنك يا كتاب الله عونٌ ... تُزيلُ مخاوفي وتُريحُ بالي ... فهِمتُ بك الحياةَ فكلُّ أمرٍ ... ألمّ مقدّرٌ من ذي الكمالِ ... فما طرَقَ السؤالُ النفسَ إلاّ ... وجدت بك الجواب عن السؤالِ ... فإن بأحسن القصص التي في ... مَعينَك ما يعينُ على الليالي ... وأن المستحيل بإذن ربي ... سيغدو ممكنًا سهل النوالِ ... فوِردي كُلَّما أتلوهُ درعٌ ... يقيني من خطوبٍ كالنّبالِ ... فأشكو للسما بثّي وحزني ... وفيك جلاء همي بامتثالي ... فأنت أحبُّ ما سكن الحنايا ... وأنت ذخيرتي وأعزُّ ما لي ... ولست بنادمٍ إلا ليومٍ ... يمرُّ وكان من لقياك خالِ
    سروده را با نوای مُنشدین زیر بشنوید: